أنبوب المعدة


إن عملية إستئصال جزء من المعدة (أنبوب المعدة) بدأت معدلات تطبيقها تتزايد في السنوات الأخيرة. أثناء عملية إستئصال جزء من المعدة يتم إزالة جزء كبير من المعدة دون إحتمالية لإسترجاعه. و يبلغ طول أنسجة المعدة المتبقية حوالي 150 - 200 مم. هناك نوعان من تأثير عملية إستئصال جزء من المعدة على جراحة البدانة:

    التأثير التقييدي (الإلزامي): الشعور بالشبع مبكراً نظراً لتقلص حجم المعدة.
    التأثير الهورموني: نظراً لكون قسم كبير من هورمونات الشهية تنتج داخل المعدة، تقل الشهية و يتراجع الإحساس بالجوع بين الوجبات.


النواحي الإيجابية في عملية أنبوب المعدة

إن عملية أنبوب المعدة تستغرق وقتاً قصيراً، و نظراً لعدم تكوين ممر بين المعدة و الأمعاء، فإن إحتمالية خطر التسريب قليلة في تلك العملية.


النواحي السلبية في عملية أنبوب المعدة

في مثل هذا النوع من العمليات، تظهر نتائج 5 سنوات أن نسبة التخلص من الوزن الزائد قريبة من النسبة في عملية المعدة الإلتفافية. و لا توجد هناك أية معلومات مؤكدة تضمن عدم عودة الوزن الزائد لجسم المريض مرة أخرى بعد فترة طويلة من الزمن.
هل تريد أن تبقى على علم عنا؟
florence nightingale hastanesi

حقوق الطبع والنشر 2019 مجموعة فلورنس نايتينغال المستشفيات. كل الحقوق محفوظة

لا يقصد من المعلومات الموجودة على هذا الموقع أن تحل محل أي نصيحة طبية يقدمها الأطباء الذين لديهم حق الوصول إلى التاريخ الطبي المفصل