الم اسفل الظهر (الحاد) الذي يظهر بشكل مفاجئ


يستخدم تعبير الم اسفل الظهر (الحاد) بشكل عام على الام اسفل الظهر التي تظهر بشكل مفاجئ او خلال اخر ستة ايام، من الممكن ان يكون الشعور بذلك الام حادا وعنيفا ويقوم بعض المرضى بوصفه على انه شعور بحرق او وخز سكاكين. تختلف شدته من معتدلة الى حادة وقابلة للتغير، ويمكن للالم الانتشار في احدا او كلا الوركين او في منطقة الفخذين
.
يحدث الم اسفل الظهر بعد القيام بنشاط او صدمة معينة كما يحدث ايضا بدون اي سبب واضح، وتوضح الدراسات التي تم اجراءها بالعالم بان 80% من الاشخاص قد تعرضوا لالم اسفل الظهر مرة واحدة على الاقل طيلة عمرهم. حيث يعتبر كل من الاشخاص الذين يعيشون ويعملون دون حراك، أولئك الذين يقومون برفع الاثقال، وأولئك الذين يقومون بعمل حركات انحنائية خاطئة، أولئك الذين يقومون باستخدام المركبات لوقت طويل (السائقين، ومستخدمي الدراجات النارية)، الاشخاص ذوي الاوزان الثقيلة، المدخنين ومتعاطي الكحول، الاشخاص اصحاب الوضعية الخاطئة في الوقوف، ضعيفي الخصور واصعاب عضلات البطن، الحوامل في الاشهر الاخيرة، العاملون في الرياضات ذات المخاطر العالية،”مثل رفع الاثقال"، أولئك الذين يشعرون بالتوتر العاطفي والروحي في مجموعة الاشخاص الاكثر عرضة للإصابة بذلك المرض
 
يعتبر من الصعب تثبيت المصدر الرئيسي لألم اسفل الظهر الحاد، ان الاشخاص الذين يصابون بالم اسفل الظهر اول ما يتبادر الى عقولهم هو احتمالية وجود فتق في اسفل الخصر، يتكون فتق اسفل الظهر عند انتقال مكان القرص الموجود بين الفقرات الى القناة الشوكية او جذور العصب، وبهذا فان هناك الكثير من الاسباب التي تتسبب بحدوث الم اسفل الظهر، ومن اكثر انواع الام اسفل الظهر شيوعا الم اسفل الظهر الميكانيكي، وهو عبارة عن مصطلح يوضح الام اسفل الظهر التي تحدث بسبب مضاعفة النشاط البدني، تراجع الاسترخاء، استخدام الجسم بشكل اكثر، ضعف الجسم، وتغير شكله، عادة ما يتطور الم اسفل الظهر الميكانيكي بسبب التوتر العصبي او الاستخدام المفرط لعضلات منطقة اسفل الظهر الالياف العضلية والمفاصل المتصلة. تعتبر كل من العضلات الموجودة حول العمود الفقري، الانسجة الضامة، المفاصل الموجودة بين الفقرات وباستثناء القرص احد عوامل بنية الم اسفل الظهر. باستثناء الفتق فان من الممكن للتشققات الصغيرة التي تحدث على الطبقة الخارجية لقرص ان تتسبب بآلام شديدة
.
في البداية لا يهم إذا كان مصدره من ذلك العضو او غيره، لان الألم هو نتيجة لسلسلة من الأحداث. يتم صدوره عن عوامل الاعضاء التي تحمل عدد كبير من المواد الكيميائية كردة فعل لتهيج الانسجة، تقوم هذه المواد بالمرور على الالياف العصبية المحيطة الحساسة للألم مما يتسبب بحدوث الالم، نتيجة لذلك يحدث التهاب مزمن (حرقه) بحيث من الممكن لهذه الدورة أن تستمر لعدة أيام أو حتى أسابيع. وبسبب الالم يصبح هناك توتر في عضلات الانسجة المحيطة بالعمود الفقري (تشنج)، ونتيجة لذلك يقوم الجسم بالميلان نحو جهة معينة وهو ما يعرف باختلال التوازن
.
يكون الخبر السار في تحديد المصدر الدقيق للألم، عادة ما يقل الم اسفل الظهر من تلقاء نفسه مع مرور الوقت، وتعتبر هذه الحالة نتيجة للانتعاش تهيج الأنسجة. 50% من المرضى يشعرون بالتحسن وزوال الام خلال فترة اسبوعين تقريبا، وللأسف لا يمكن التنبؤ بمدة استمرار الالم وبحسب شدته الاولى، يجب معرفة ان 30% من الافراد يحدث لهم نوبات متكررة من الالم
،
تختلف شدة الم اسفل اظهر الحاد من شخص لاخر، ومن النادر ان يتسبب الم اسفل الظهر الحاد بأمراض خطيرة مثل الكسور، العدوى او السرطان. تنتشر الالام الناجم عن الامراض الاكثر خطورة، بين الاشخاص فوق عمر 50 سنة، الاشخاص المصابون بمرض السرطان، ويقومون بالإفراط في استخدام الكحول والمخدرات، المرضى الذين يعانون من استخدام كورتيك وستيرويد لفترة طويلة، الاشخاص الذين يعانون من مشاكل طبية أساسية مثل مرض السكري أو مرض هشاشة العظام، المرضى الذين يعانون من امراض شديدة، في الحالات التي ينتشر فيها المرض الى الساقين من الضروري عمل تقييم طبي عاجل لاضطرابات الامعاء والتحكم في المثانة، ينصح بعمل تقييم طبي للالام التي تستمر اكثر من 6 اسابيع
 
 
أفضل نصيحة لعلاج آلام أسفل الظهر الحاد هو تحمل الألم والاستمرار في الانشطة اليومية، عادة ما يقوم المرضى باللجوء الى الاسترخاء على السرير وانتظار ان يخف الالم، في هذه الحالة فإنه يزيد تدفق الدم عن طريق حركات العضلات في تلك المنطقة بهذه الطريقة يتم التخفيف من اضطرابات العضل والحروق، إذا كان الالم شديدا لا يجب رفع الاثقال او ممارسة الالعاب الرياضية القوية او القيام بنشاطات الغير منضبطة، تعتبر تمارين التمديد للساقين والظهر التي لا تسمح بتضخيم الالم مفيدة، ان عملية تطبيق البرودة او الحرارة في منطقة الالم يمكن أن تكون فعالة في الحد من الألم

العلاج
يعتبر كل من الباراسيتامول والأدوية المضادة للالتهاب غير الستيرويدية (NSAID)  من اكثر الادوية التي يشيع استخدامها في تخفيف الم اسفل الظهر، وفي نفس الوقت تقوم هذه الادوية بالضغط على الحرقة المتكونة نتيجة للألم، لا يجب استخدام هذه الادوية الا بعد الحصول على وصفة طبية من قبل الاطباء، من الممكن تكون اعراض جانبية مختلفة عند القيام بالاستخدام المستمر لادوية (NSAID)، وقد يعاني كل من الكليتين والكبد من مشاكل بسبب الاستخدام المفرط لتلك الادوية، ان تناول جرعة واحدة يسبب الشعور بالحرقة خصوصا عند الاشخاص الذين يعانون من اضرابات في المعدة.
تفيد الادوية التي تستخدم لتلين العضلات بالتخلص من الالم، ولكن لا يجب ان ننسى بان جزء من ذلك الدواء يحدث شعور بالنعاس والغثيان لذلك يجب ان نقوم باستخدامه تحت رقابة الاطباء
.
تعتبر المسكنات المخدرة (والتي يشار إليها أيضا باسم المواد الأفيونية) من المسكنات القوية للالم وهي محدودة الاستخدام في الم اسفل الظهر الحاد، تساعد المخدرات في الحد من الاعراض وتسهيل عملية النوم خلال الليالي الاولى وذلك لاحتوائها على المهدئات، ان الاستخدام الطويل للعقاقير المخدرة يؤدي الى الادمان الجسدي، التخدير، والاكتئاب، والإمساك، زيادة الحساسية في الالياف الحساسة، ودورة النوم كما يسبب اثارا جانبية غير مرغوب بها، لا يجب استخدامها بجهالة او بدون رقابة
.
يمكن لتطبيقات العلاج الطبيعي المتنوع (الحرارة العميقة او السطحية، التنبيه الكهربائي) وخدمات التدليك القيام بتوفير راحة مؤقته للألم، لكن تأثيراتها ليست لفترة بعديدة الامد
 
اذا كان الالم شديدا، فانه يصعب القيام بالنشاطات اليومية، ويجب تنظيم نشاطات الشخص، وضعية نومه او طريقة عمله من قبل طبيب او اخصائي في العلاج الطبيعي، ينصح ببدء برامج تمارين رياضية تحت اشراف اخصائي علاج طبيعي لأولئك الذين لديهم الم مستمر او متكرر في منطقة اسفل الظهر وذلك بعد إجراء تقييم طبي لهم. يعتبر تعليم المريض من اهم الاجزاء في علاج الم اسفل الظهر
.
لا تعتبر حقن النخاع الحاد العلاج المناسب لآلام أسفل الظهر بحدد نفسه، بعد إجراء تقييم طبي شامل للآلام المتكررة بعد تحديد مصدر الالم يتم تطبيق حقن الستيرويد فوق الجافية، نقطة الزناد والحقن اذا تطلب الامر.
لا يطلب من معظم المرضى القيام بالاختبارات الإشعاعية المنخفضة لتشخيص الحالات الكلاسيكية من الام اسفل الظهر الحاد، ويمكن ان يوصى بالاختبارات التشخيصية الإشعاعية في الحالات المرتبطة بالصدمات، السرطان، الحمى ومشاكل صحية أخرى مثل مرض السكري، المرضى فوق سن 50، وهشاشة العظام، تتضمن اختبارات التصوير، الاشعة السينية، تصوير ومضان العظام، التصوير المقطعي
 
(BT)، التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI). اختيار نوع الاختبار يعتمد على طبيبكم و الاسباب المحتملة للألم بعد الفحص .
ممكن ان تكون عبارة عن تجربة من ناحية المرضى الذين يعانون من آلام أسفل الظهر الحاد ومن الممكن لبعض الحالات التخلص من الالم بشكل سريع. يشترط القيام بفحص شامل خصوصا للمرضى الذين يعانون من الام تستمر لأكثر من ستة اشهر، يجب ان يكون الهدف من العلاج هو التخلص من الام اسفل الظهر والوقاية من عودته، لهذا السبب فان تعليم المريض، والبدء بالبرامج التدريبية في وقت مبكر واستمراريتها تحمل اهمية كبيرة
هل تريد أن تبقى على علم عنا؟
florence nightingale hastanesi

حقوق الطبع والنشر 2019 مجموعة فلورنس نايتينغال المستشفيات. كل الحقوق محفوظة

لا يقصد من المعلومات الموجودة على هذا الموقع أن تحل محل أي نصيحة طبية يقدمها الأطباء الذين لديهم حق الوصول إلى التاريخ الطبي المفصل