الربو

 
الربو هو عبارة عن تقيد تدفق الهواء وتضيق القنوات الهوائية الذي يظهر بأعراض تأتي بشكل نوبات هي تضيق التنفس واصدار حشرجة اثناء التنفس والاحساس بوجود ضغط في الصدر والكحة التي كثيرا ما ترافق هذه الاعراض. ويعتقد بأنه يؤثر على حوالي 300 مليون شخص في العالم. وتلعب العناصر الشخصية والبيئية دورا في ظهور الربو. والعناصر الشخصية هي عناصر وراثية (الحالة الاستشرائية وفرط الاستجابة القصبي) والجنس والسمنة. العناصر البيئية فهي المواد المسببة للحساسية الداخلية والخارجية (لقاحات النباتات والغبار المنزلي وفطريات العفن والصراصير) والعدوى والمحسسات المهنية والتدخين والتلوث البيئي والارتجاع والحميات الغذائية.

يتم اولا تشخيص الربو بالاستناد الى قصة المريض وفي العادة يتم وصف اعراض: الحشرجة في التنفس والسعال وضيق التنفس والاحساس بالضيق في الصدر التي تظهر على شكل نوبات وتشتد في الليل على وجه الاخص. واحيانا يكون المرض على شكل نوبات من السعال الشديد والمستمر ويظهر فقط اثناء اداء التمارين الرياضية. واهم ميزة في مرض الربو هو تكرار الشكوى من الاعراض. ومن العوامل الاخرى التي نستعملها في تقييم التشخيص هي اختبارات وظائف التنفس وقياسات البيفميتر التي يمكن متابعتها بسهولة في المنزل واختبار تحفيز الشعب الهوائية وللأطفال اختبارات تمارين بسيطة.

بغية معالجة مرضى الربو بشكل فعال يجب ان يتعاون الطبيب والمريض معا. ومن المهم للغاية تحديد العلاج المناسب للمريض وقدرة المريض على متابعة اعراض الربو الخاصة به والعمل على توافق الادوية. ويهدف العلاج الى تصحيح انسداد القنوات الهوائية بأسرع وقت ممكن ومنع نوبات الربو المتكررة. ويمكن معالجة النوبات الشديدة خصوصا لدى في الحالات الخطرة في المستشفى وتحت المتابعة عن كثب.

ويتم في مركزنا تطبيق برنامج لمتابعة الربو تصاحبه طرق تشخيص ومعالجة وطنية ودولية.
هل تريد أن تبقى على علم عنا؟
florence nightingale hastanesi

حقوق الطبع والنشر 2019 مجموعة فلورنس نايتينغال المستشفيات. كل الحقوق محفوظة

لا يقصد من المعلومات الموجودة على هذا الموقع أن تحل محل أي نصيحة طبية يقدمها الأطباء الذين لديهم حق الوصول إلى التاريخ الطبي المفصل